أبرز الصعوبات في تعلم الأصوات اللثوية عند دارسي العربية من الناطقين بغيرها (الطلاب الصينيون نموذجا)

Authors

  • Said Ma Yanzhe

Abstract

إن اللغة العربية من أكثر اللغات مفردات مقارنة باللغات الأخرى، وهي أيضا
من أشهر اللغات في العال، لذا أقبلت كثير من دول العال على تعليم اللغة العربية وفتح
الجامعات والمراكز، وقد تعتبر اللغة العربية من اللغات الصعبة في نظر كثير من المتعلمين
وذلك لتميزها بحروف وأصوات تختلف في نطقها عن بقية اللغات، وموضوع الحروف هو
اللبنة الأساسية في تعلم اللغة العربية. لذا سيتناول الباحث إحدى المشاكل التي يعاني
منها الطلبة في تعلم الحروف وهي الحروف اللثوية، وقد اختار الباحث أن يكون بحثه في
الصعوبات التي يعانيها الطلبة في الصين، وذلك لتدريسه مادة النطق والمحادثة في أكبر
جامعات الصين لعدة سنوات. وقد رأى الباحث أن سبب المشكلة يعود لعدم معرفة
المخرج والصفة بشكل دقيق لذه الحروف (أعني الحروف اللثوية) واعتبره السبب الرئيس
بالإضافة لعدة أسباب أخرى ذكرها، ثم ذكر الباحث مجموعة من الاقتراحات لحل
المشكلة أبرزها تعلم المخارج والصفات بشكل صحيح ووضع عدة تمارين مقترحة تساعد
الأساتذة، وأكد الباحث وجود وهم عند بعض الباحثين والدارسين للغة العربية من غير
الناطقين بها. وهو أن الحروف والأصوات العربية مستحيل إتقانها وهذا ليس صحيحا،
وقد رأى الباحث من خلال تجربته الطويلة في تعليم كثير من الطلاب الصينيين أن إتقان
الحروف والأصوات هو من السهل الممتنع وليس من المستحيل.

Downloads

Published

2021-06-11

Issue

Section

Articles